أخبار عاجلة

الاوفياءيعرفون بعضهم

سوزان شوقى شعيب

الاوفياء….يعرفون….بعضهم…
ما أكثر ما لفتت انتباهي التخيلات النسائية التي تدور حول فرسان فوق صهوات خيول بيضاء اللون ولكن قليلات هن النساء اللواتي تعرفن أن التخيلات تدور أيضا في أذهان رجال كثيرين كذلك حتى تصبح حقيقة. يلتقي الرجل بالمرأة المناسبة وأحيانا بعد فوات الأوان. …حيث يستطيع هو الآخر أن يشعر بثقة أن للحادثة معنى رمزيا باطنيا وترابطا سحريا أدى إلى نشوئها، شيء ظل بانتظاره والتاهب له طيلة حياته.
ويستطيع أن يتخلى عن عادات وسلوكيات وطباع لازمته طيلة حياته رغبة في تعقب تلك المرأة التي سحرته.
الحقيقة عند الرجال مثلما عند النساء تنطلق وفق مسار يمكن التكهن به، حيث ينشأ أولا ذلك الشعور بأن القدر وضع أمامه امرأة حياته وان معركة الحب الكلي انتهت بالانتصار عثر على المرأة التي تستطيع أن تكون إلا له فقط. …..امرأة حرة مرحة مثقفة امرأة جميلة صادقة تمطر انهارا من الحب و الدفء تجعله يحس بذلك الاكتفاء بها عن كل النساء.
امرأة تجعله يستطيع الظهور على حقيقته أمامها وان كل مشاعره عارية تماما وان قلبه ملكا لها. …
ولامتلاكها كل الالاعيب الإيجابية مشروعة بدء شعوره بالاكتفاء دون أن يشعر ها بذلك إلى بدء شعورها التعلق به إلى درجة الشك. …إذ به يأخذ الى مراقبة نفسه وأحيانا تنتابه الهواجس في ما يفعله انه ليس من حقه أن يخفي شدة تعلقه بها وان لا يخاف فقدانها لأن القدر حسم مسألة المشاعر وزوبعة العواطف اللاارادية. ….
لماذا لا يرتاح الجميع رجالا أو نساء. . معترفين بأنهم مزيج من الضعف والقوة؟ ….لماذا لا يقدر أحدنا في الآخر الخصال البشرية الجيدة. …أن معنى أن تحب هو فقدانك السيطرة على نفسك إلى حد ما.

عن Alahlam Almasrih