الطب الشرعى” تنتهي من تشريح 22 جثمانا لشهداء “معهد الأورام”


كتب هلال عبدالله
انتهت مصلحة الطب الشرعى من تشريح 22 جثمانا لشهداء حادث الانفجار الإرهابي، الذي وقع الأحد الماضي أمام معهد الأورام بالمنيل.

وكشف مصدر مسئول في المصلحة عن أنه تم الانتهاء من التشريح، والبدء فى تسليم الجثث للأهالى الذين تعرفوا على ذويهم لدفنها بعد تصريح النيابة بذلك. وأوضح أن هناك عددا من الأطباء الشرعيين يقومون حاليًا بسحب عينات DNA من أهالى بعض الضحايا، تمهيدًا للتعرّف علي الجثث وتسليمها لهم، مشيرا إلى أنه بمجرد تطابق الحمض النووى للضحية مع أحد أفراد أسرته سوف يتم إخطار النيابة المخوّل لها التصريح بتسليم الجثث.

وأشار المصدر إلى أنه جار الحصول على الحمض النووى لعدد من الأطراف التى وجدت فى مسرح حادث انفجار معهد الأورام بالمنيل، لتحديد هوية الشخص المتوفىن وأن التشريح المبدئي أظهر وفيات بعض الضحايا نتيجة اشتعال النيران بهم، وهناك متوفين نتيجة تهتك فى أجزاء متفرقة من الجسد بسبب شظايا المادة الناتجة عن الموجة الانفجارية

عن Alahlam Almasrih