أخبار عاجلة

العرجاني رمز العطاء في سيناء


بقلم صفاء صابر
المهندس / ابراهيم العرجاني قالو عنك اسد سيناء قالو عنك قلب سيناء ولكنني لا اري اسما لك افضل من انك ابن سيناء نصير الضعفاء ……. ترباني الاصل هامتك مرفوعه لا تخشي الموت حقا وعدوك يفر امامك موجوعا مدحورا …… قمت بالكثير ولم تنتظر من احد التقدير لم تترك فقيرا سائلا الا اعطيته ولم تترك شابا يريد الزواج الا زوجته ولم يأ تي اليك مريضا طالبا العلاج الا وعالجته حتي المستشفيات تبرعت بالكثير والكثير ابار المياه و الانديه بنيت المصانع اسست الشركات وكان شرطك الاول ان يكون موظفيها والعاملين بها من ابناء سيناء …… كل ذلك لماذا وهل انت في حاجه لكل ذلك .! والله لا . وانما الاخلاص الي وطنك والي سيناء هم من دفعوك لكل ذلك عندما سألتك لماذا الاسراف علي الناس ؟ اجبتني بأنك كل ما ترجوه هو دعوه صادقه يستجيب لها الله عز وجل فوالله ثم والله لم اجد في حياتي اكرم واجود منك وجميعكم يعرفني بأنني لا انافق احد ولا اريد مصلحة من احد ولكن اعطي كل ذي حقا حقه لان لو كل رجل اعمال شريف مثل الشيخ / ابراهيم العرجاني ينفق ولو من زكاته فقط علي سيناء لكنا الان اغني الناس ولكن الذكور كثير ولكن الرجال قلائل فهو الرجل الاول لهذه البلد المحب لها العاشق لاهلها وترابها انه النموذج السيناوي المشرف ادام الله عليك صحتك وعافيتك وحفظك الله بحفظه وجعلك خير سندا لكل ابناء سيناء .

عن Alahlam Almasrih