طه واللواء عزالدين صالح يتابعان انشاء مصنعي الرمال السوداء بالبرلس..الانتاج في 2020م


كتب هلال عبدالله
تابع الدكتور اسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفرالشيخ، مع اللواء أركان حرب، عزالدين صالح عبدالرشيد، رئيس مجلس ادارة الشركة المصرية للرمال السوداء، والعضو المنتدب، اليوم الأربعاء، أعمال انشاء المصنع الأول للرمال السوداء بشرق البرلس، على مساحة 80 فداناً، بالاضافة الى متابعة أعمال إنشاء المصنع الثاني للرمال السوداء بالمنطقة الاستثمارية غرب البرلس، بالساحل الشمالي، لمحافظة كفرالشيخ، على مساحة 35 فداناً، وانهاء المعوقات ووضع الجدول الزمنى للتشغيل، وخطة توصيل المرافق، وذلك بحضور المهندس راضي أمين، السكرتير العام، والمحاسب محمد أبوغنيمة، السكرتير العام المساعد، والمهندس محمد مفتاح، رئيس مجلس ادارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بكفرالشيخ، والمهندس طلعت عبدالقادر، مساعد المحافظ رئيس مركز ومدينة بلطيم، والمهندس عاصم القطان، وكيل وزارة الكهرباء، والمهندس أشرف محمدي، وكيل وزارة الري، والعميد طارق راغب، المدير العام التنفيذي لمصنع الرمال السوداء بالبرلس، والمهندس ابراهيم متولى، رئيس الجهاز التنفيذي لمياه الشرب والصرف الصحي بكفرالشيخ، والمهندس محمد نصير، مدير فرع المصرية للاتصالات، والمهندس حاتم بسيوني، المدير العام التنفيذي لشركه ترانس جاز للغاز الطبيعي، وعدد من القيادات التنفيذية.
قال محافظ كفرالشيخ، انه يتم انشاء المصنع الثاني للرمال السوداء، بالمنطقة الاستثمارية بشمال غرب البرلس على مساحة 35 فدانا باستثمارات قدرها 24 مليون دولار، لسرعة الانتهاء من استغلال الرمال السوداء بالكثبان الرملية بالمنطقة الاستثمارية الجديدة، ولاستخراج العناصر عالية القيمة من الرمال السوداء، وهذا المصنع يتيح البدء مبكراً في اقامة المنطقة الاستثمارية على المناطق التي يتم استغلال الكثبان الرملية بها تباعاً، تنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ونحن نضاعف الجهود بالتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، ممثلة في الشركة المصرية للرمال السوداء لإقامة هذا المشروع القومي، فضلاً عن اقامة مصنع الرمال السوداء الاول بشمال شرق البرلس على مساحة 80 فداناً، باستثمارات مشتركة بين محافظة كفرالشيخ، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة، وهيئة المواد النووية، وبنك الاستثمار القومي، لاستخراج 41 عنصر معدني من الرمال السوداء، تقوم عليها العديد من الصناعات المتفردة والمتنوعة، وتدريب الكوادر المصرية العاملة في هذا المجال، باستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية لتعظيم الاستفادة من الموارد الاقتصادية المتاحة والقيمة المضافة من المعادن المستخلصة من الرمال السوداء، بما يسهم في تنوع وتطوير الاقتصاد المصري من خلال الصناعات التعدينية والمعاونة في تفعيل دراسات الجدوى الاقتصادية التي أعدت لاستغلال المعادن الاقتصادية الموجودة بالرمال السوداء، وتغطية احتياجات السوق المحلى للمعادن واستغلال تزايد الطلب العالمي عليها بتصدير فائض الإنتاج إلى السوق العالمي، مؤكداً انه سيتم الانتاج الفعلى للعناصر المستخرجة من الرمال السوداء بنهاية عام 2020م، ويتم حالياً توصيل الغاز الطبيعي لمصنع فصل الرمال السوداء الأول كما سيتم توصيل خدمة الغاز الطبيعي للمصنع الثاني، مشيراً اننا شركاء النجاح حيث نتحدث عن مشروع قومي هام، لافتاً انه يتم حالياً ردم التربة بالموقعين لسرعة البدء في المنشآت حتى يرى هذا المشروع القومي النور، وأن المحافظة تقدم كافة التسهيلات لنجاح المشروع القومي لفصل الرمال السوداء بشرق وغرب البرلس.

عن Alahlam Almasrih