عمادبسبب قرار توزيع 13 ألف صيدلي على مستشفيات الوزارة


آثار قرار وزارة الصحة، بتكليف 13 ألف صيدلي على مستشفيات الوزارة -رغم حالة التكدس التي تعاني منها، وتجاهل مستشفيات التأمين الصحي- غضب أعضاء لجنة الصحة بمجلس النواب برئاسة النائب محمد العماري.
 
جاء ذلك خلال مناقشة طلب الإحاطة للنائب سامي المشد، بشأن تكليف دفعة 2016 من الصيادلة وعددهم 13 ألفًا، على مستشفيات الوزارة والوحدات الصحية رغم أنها مكتظة، وتجاهلت التأمين الصحي ومعامل التحاليل  مما يظهر العشوائية في آداء الوزارة.
 
وقال «المشد» في اجتماع اللجنة، اليوم الثلاثاء، إن هناك عشوائية في التوزيع، مطالبًا بحصر دقيق لأعداد المكلفين من الصيادلة، موضحًا أن الصيادلة ضعف عدد الأطباء والمفروض أن يكون العكس.
 
وردت الدكتورة سحر حلمي، مدير عام التكليف بوزارة الصحة، أن الوزارة معنية بتوزيع الصيادلة المتقدمين للتكليف على الجهات التي طالبت سواء مديريات أو مستشفيات بكافة أنواعها، كما أنها ليست مسؤولية عن الجهات التي لم تطلب سواء شركات الأدوية أو المعامل وأكدت أن هناك 13202 صيدلي تم تكليفهم من إجمالي 14 ألف خريج.
 
وطالب النائب عبد الحميد الشيخ، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، بإعادة النظر في سياسة التكليف للصيادلة والقطاع الطبي، قائلًا: لو ألغينا التكليف على مستوى القطاع الطبي فمن الممكن أن يقابله تنظيم مسابقات حتى يلتزم المكلفين بالعمل في المناطق المحرومة.
 
وأضاف: «الأولى بإلغاء التكليف عليهم هم خريجي الجامعات الخاصة فهؤلاء تعلموا بالفلوس ويجب ألا يأخذوا فرصة الناس الغلابة في التكليف، مشددًا على ضرورة أن يكون التكليف حسب الاحتياجات وتعيين الأوائل».
 
وتابع: «هناك صيادلة تعمل يوم أو يومين فقط في الأسبوع الواحد وبالتالي هناك ضرورة لإعادة النظر في التكليف».

عن Alahlam Almasrih