فساد الأرض


فساد الأرض 🌺بقلم🌺الشاعر محمد التوني
أفسدَ الفاسدُ في الأرض
و لم يجرؤ المُتضرّر على النقد
على أن يُوقف الفاسدَ إفسادِه
كل ما بالأرض من عهد
و يوم رمقه أحدهم
أكلَه كحيةٍ إلتهمت ما رأت
و قبع الباقون بمستنقعهم
ينظرون دون حِراك يدّ
و استطرد المُنظِّرون يحلّلون
ما معنى فسد أفسد مُفسد
و هل هناك فاسد بالأرض؟
و بما المحكمة حكمت ؟
و إن لم يكن المُدان
فمن أدانت؟
و إن لم يوجد فاسد
فمن أَفسد؟
من صاحب اليد التي رشت
من صاحب اليد التي هدمت
من صاحب يدٍ صوّبت فقتلت
من صاحب يدٍ أشعلت فأحرقت
و بالنهاية فراستهم إنتهت
أنّ أحدهم مبتور اليد
هو الذي أخرجها من المرقد
و بها رشى و هدم و قتل و عربد
فلنُقمْ عليه الحد
و لنطرده من أرض المجد
فمثله زنديقٌ فاسقٌ مُرتّد
عيشه حرامٌ بنعيمنا المُمتد
و عَلَت الأيدي بثناءٍ وحمد
على ما عليه أرض المجد
من رضا به نسعد
في ظل فسادٍ و مُفسد

عن Alahlam Almasrih