فى اختتام مؤتمرها الدولى: جامعة أسيوط تطلق رحلة علمية بعنوان مصادر الطاقة غير التقليدية من أجل التنمية


أسيوط – اكرم هلال
أطلقت جامعة أسيوط رحلة علمية جيولوجية ضمن فاعليات مؤتمرها الدولي حول ومصادر الطاقة غير التقليدية من أجل التنمية المستدامة في أفريقيا والذي ينظمه مركز تنمية جنوب الوادي بالجامعة بمدينة القصير بمحافظة البحر الأحمر, والذي شهد افتتاحه الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة ، والطفلة الزيتية أحمد ضرغام سكرتير عام رئيس مدينة القصير نيابةً عن اللواء أركان حرب أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر، والدكتور حسن عبد الحميد مدير المركز ، والدكتور يسرى أبو شادي كبير خبراء الطاقة بالأمم المتحدة .
وقد أوضح الدكتور حسن عبد الحميد مدير المركز ورئيس المؤتمر أن الرحلة جاءت في ختام أعمال المؤتمر والذي امتد في الفترة من 5 إلى 9 مارس الجاري وذلك بهدف إتاحة فرصة عملية للمشاركين من مختلف المراكز البحثية والجامعات المصرية للتعرف بما تتمتع به منطقة البحر الأحمر من مميزات جيولوجية وأثرية متميزة على أرض الواقع والتعرف على مواقع الطفلة الزيتية المتواجدة بها، مضيفاً أن الرحلة امتدت على طريق القصير- قفط وتضمنت زيارة لمواقع جبل ضوى ، ووادي النخيل، ومنجم الذهب بالفواخير ، وحمامات كليوبترا.
مضيفاً أن كافة فاعليات المؤتمر متناسقة مع أهدافه العامة والذي يمثل فرصة متميزة للمهتمين بالطفلة الزيتية ومصادر الطاقة غير التقليدية لتبادل الأفكار والمعلومات عن الجديد في تكنولوجيا مشروعات إنتاج الطاقة الجديدة والمتجددة من أجل تحقيق التنمية المستدامة في أفريقيا والوقوف علي أحدث المشروعات في دول العالم وكذلك مناجم الطفلة الزيتية في القارة السمراء ، وإتاحة الفرصة لشباب الباحثين للتعرف على أحدث الأبحاث في مجال الطاقة النظيفة، كما يهدف المؤتمر إلى تشجيع سياحة المؤتمرات في مدينة القصير والتي تعد واحدة من أهم المدن المصرية الغنية بالموارد الطبيعية.

عن