أخبار عاجلة

كارثة تهدد أهالى منطقة الهضبة الوسطى بـالمقطم


هلال عبدالله
حالة من الغضب تنتاب ساكني منطقة الهضبة الوسطى بالمقطم؛ نتيجة تدهور الحياة الآدامية بها، وأصبحت مقرا رئيسًا للقمامة، ومياه الصرف الصحى.
وطالب الأهالي، رئيس حى المقطم بالتدخل لإنقاذ المنطقة من الانهيار، ويرى الأهالي أن ما يحدث بها يهدد المباني، ما سيكون له تأثير سلبي على حياة المواطنين.
وأعلن أحمد المصري أحد قاطنى منطقة الهضبة الوسطى، أنه سيتوجه غدا، إلى الشركة القابضة للمياه والصرف الصحي لتقديم شكوى مكتوبة و تسليمها باليد، مضيفا أن المنطقة أصبحت عائمة على بركة من مياه الصرف أو مياه الشرب، محملا المسئولية الكاملة للمسئولين فى حالة حدوث أي انهيارات مستقبليه لمبانى المنطقة؛ بسبب هذه المياه.

عن