متحف رشيد القومي بالبحيرة


بقلم \ لطيفة محمد حسيب القاضي
يقع متحف رشيد القومي في محافظة البحيرة ,في مدينة رشيد على الضفة الغربية من مصب نهر النيل في البحر المتوسط , حيث أنه يقع على بعد 65كم شمال شرق الأسكندريه, ويطل المتحف بواجهة جانبية على شارع الجيش .
يعتبر المتحف القومي منفردا بواجهاته الاربعة عن باقي منازل رشيد الأثرية .
يقع متحف رشيد القومي في مدينة رشيد صاحبة اكبر تاريخ وطني مجيد ,حيث المتحف المفتوح للعمارة الأسلامية.
التعريف بالمتحف:
أن متحف رشيد القومي يعرض أجمل وأثمن المقتنيات في أحد أشهر المنازل التي شيد في رشيد في النصف الأول من القرن 12 هجري ,18م.
هذا المنزل كان لحسين عرب كولى الذي كان يعمل محافظ مدينة رشيد في تلك الفترة .
وصف المبنى:
يتكون المنى من طابقين بالأضافة إلى الطابق الأرضي ويعتبر المبنى من أبرزوأجمل ما كان من خصائص العمارة و الفنون الأسلامية في تلك الحقبة .
تم أختيار منزل عرب كولي ليكون متحفا حربيا لمدينة رشيد ,وذلك تخليدا لذكرى أنتصار أهالي رشيد على حملة فريزر في 19 سبتمبر 1807م وتأخر الأنجليز لمصر حتى عام 1882م.
ما الذي يحتويه المتحف؟
يضم المتحف العديد من المقتنيات المميزة والمتميزة والنمازج التي تبررز كفاح شعب رشيد والمعارك التي خاضها الشعب ضد المستعمر الفرنسي والأنجليزي ,أيضا يتضمن نمازج وصور للمعارك و للحياة الأسرية في رشيد .
أيضا الصناعات الحرفية الشعبية و مخطوطات وأدوات للحياة اليومية , و بالاضافة إلى ذلك نسخة من حجر رشيد الذي اكتشف عام 1799م ,و أيضا يعرض المتحف بعض الأثار الأسلامية التى كشف عنها مؤخرا في رشيد كعملات إسلامية و أواني فخارية.
واجهات متحف رشيد القومي:
الواجهة الجنوبية:حيث تحتوي على المدخل الرئيسي للمنزل ,وهذا المدخل خاص بالشادر,وهو عبارة عن فتحة مستطيلة يغلق عليها باب خشبي وبدءا من الدور الاول على نلاحظ أن الواجهة مقسمة إلى قطاعات ثلاثة قطاع شرقي و أوسط وغربي .
القطاع الشرقي :
الدور الأول: يوجد به شباكين المصبعات الحديدية يغلق عليها ضلف زجاجية.
الدور الثاني: يفتح به شباكين من الخرط المعقلي , و كل شباك يحتوي على خوخة من الرط الميموني الدقيق.
الدور الثالث: يعلوه مشربيتين مربعتين من الخرط المعقلي يعلوها منورين من الخرط.
القطاع الاوسط:
يمثل المنار الخاص بالسلم الصاعد للأدوار العليا.
القطاع الغربي:
الدور الأول : يفتح به شباك من المصبعات الحديدية يعله منور.
الدور الثاني: يشغله منور من الخرط.
الواجهة الشرقية:
أن هذه الواجهة تشتمل على مدخل تذكاري بارز على جانبه مكسلتين ومعقود يغلق علية باب خشبي ذو خوخة ,هذا المدخل خاص بحجرة السبيل , وتنقسم هذه الواجهة إلى قطاعين ابتداء من الدور الأول علوى يرتد احداهم على الأخر.
القطاع الشمالي:
يرتكز على ما وردة خشبية ويشتمل على ثلاث شبابك من المصبعات الحديدية و ثلاث شبابيك من الخرط المعقلىي ويشتمل كل شباك على خوختين من الخرط الميموني الدقيق .
الدور الأرضي:
يشتمل على فتحة باب مستطيلة يغلق عليها باب خشبي يعله منور من المصبعات الحديدية على جانبها أربع مناور أخرى .
الدور الأول العلوي:
أهم ما فية إنه يوجد به نافذة توأمية من مصبعات حديدية و على يمين هذة النافذة يوجد شباكين من المصبعات الحديدية .

و قد أفتتح المتحف الرئيس جمال عبد الناصر كمتحف حربي 1959م أثناء زيارته لمدينة رشيد أثناء أحتفالها بذكرى الأنتصار و في عام 1985 أفتتحه الرئيس حسني مبارك بعد تطويره وأضيفت إلية الحديقة التى أصبحت حديقة متحفية للعرض المكشوف ومن هنا سمى بمتحف رشيد الوطني.

عن Alahlam Almasrih