مناقشة برئاسة أ.د حجاجي حصل الباحث العراقي ليث هادي الجنابي على ماجستير اثار إسلامية بتقدير إمتياز .‬


كتب هلال عبدالله
‫برئاسة أ.د حجاجي حصل الباحث العراقي ليث هادي الجنابي على ماجستير اثار إسلامية بتقدير إمتياز .‬
‫———-‬
‫قال ” أ.د حجاجي إبراهيم ” عالم الآثار المشهور ، ونائب رئيس منظمة الحق لحقوق الإنسان ، في تصريح صحفي صادر عنه اليوم ” الجمعه ” ناقش الباحث العراقي ليث هادي الجنابي رسالة الماجستير آثار إسلامية ، وحصل على تقدير إمتياز وحضر لجنة المناقشة ” أ.د حجاجي إبراهيم ، عميد معهد السياحة والفنادق بالغردقة ، رئيساً ” لـ ” اللجنة المشرفه ، وكان أعضاء اللجنة هم ” أ. د جمال خيرالله ، أ. د رافت عبدالرازق ، أ. د رمضان صلاح أمس في آداب طنطا.‬

‫وحضر المناقشة لفيفاً من العراقيين والسعوديين ، وأساتذة من بعض التخصصات ، وأيضاً أستاذة الباحث العراقي ، وكان موضوع الرسالة ‬
‫عن التحف المعدنيه في العراق في العصر العثماني في ضو مجموعة الكفيل ومجموعة الحسيني ٣٩ تحفه وتم نشرها أمس لأول مره أثناء مناقشة الرساله .‬

‫وذكر ” حجاجي إبراهيم ” عالم الآثار أعلى المنصه حبثُ قال أصدقائي العراقيين في مجال الآثار بالعراق وأصدقائي وزملاء الدراسة الذين كانوا معي في جامعه الملك سعود من ٣٥ سنه بالرياض ، وصديقي السفير السابق التي تقلد هذا المنصب في 8 دول ، ولَفتره طويله ، والحالي بالعراق السفير المصري فخري عثمان أطال الله عمره الذي أشاد بدوره مع إياد السامرايي قائد مجموعه صدام حسين ثم مع صدام ، ودوره عندما جاء بعد ذلك بالجاسوسه هبه سليم الذي تم عمل عليها فيلم بأسم “الصعود للهاويه” ‬

عن Alahlam Almasrih