نقل عام القاهرة تغيير مواعيد الأسطول خلال شهر رمضان


محافظ القاهرة عاطف عبد الحميد، إن حركة النقل الجماعي بالقاهرة تعتمد على التنسيق والتكامل ما بين خطوط هيئة النقل العام، والنقل الجماعي وخطوط المترو لإحداث سيولة مرورية خاصة خلال الشهر الكريم، التي تم التنسيق فيما بينها للانتهاء في الثانية بعد منتصف الليل.

ووجه المحافظ، رئيس هيئة النقل العام اللواء رزق علي، بضرورة تواجد فرق صيانة طوال مواعيد العمل للتدخل الفوري لإصلاح أي عطل قد يصيب المركبات، كما وجه بتشغيل غرفة عمليات لإدارة الأزمات والطوارئ لمتابعة أعمال التشغيل ومواجهة أي طارئ بما يضمن انتظام التشغيل خلال ورديتي العمل الصباحية والمسائية، لتحقيق انتقالات الركاب بسهولة ويسر خلال الشهر الكريم.

وأشار رئيس هيئة النقل، إلى أنه سيتم تعديل المواعيد المعتادة لبدء العمل في هيئة النقل العام بما يتواءم مع مواعيد العمل بشهر رمضان المعظم، التي تبدأ متأخرة عن الأيام العادية لمواجهة ذروة الصباح.

وأضاف رزق، أنه سيتم خروج 50% من أسطول الهيئة في المواعيد المعتادة المعمول بها حالياً الساعة 5:30 صباحاً، ويستمر خروج باقي الأسطول تدريجياً بدءاً من الساعة 7:00 صباحاً، واستمرار عمل هذه السيارات لتغطية ذروة ما قبل الإفطار حيث أنها تعمل في حدود 10 ساعات متواصلة.

وأوضح رزق، أنه بالنسبة لفترة ما بعد الإفطار فقد تم مراعاة التواجد الكثيف للمواطنين بالأماكن الدينية لذا سيتم تأخير الخطوط العاملة بها ليكون آخر خط قيام منها بعد منتصف الليل، وتكون نهاية هذه الخدمات بأطراف المدينة بعد الساعة الواحدة صباحاً.

عن