هالة زايد منعنا الإعارات الخارجية للأطباء بسبب النقص


كتبه هلال عبدالله
صرحت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، بوجود أزمة نقص فى الأطباء والتمريض، والقوى البشرية العاملة فى قطاع الصحة، مشيرة إلى وقف إجازات الأطباء للسفر للخارج لمواجهة هذا العجز.
جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم الثلاثاء، للرد على طلبات الإحاطة والمناقشة والبيانات العاجلة المقدمة من النواب.
وقالت إنه بعد مناقشات واسعة داخل مجلس الوزراء تم استثاء الأطباء والقوى البشرية العاملة فى الصحة من فتح الإعارات الداخلية والخارجية المنصوص عليها بقانون الخدمة المدنية، موضحة أن هناك تحويلات بالعملة مهمة من العاملين فى الخارج لكن تكلفة عدم تقديم الخدمة الصحية للمواطنين أكبر بكتير لذا جاءت الموافقة على الاستثناء إلا بموافقة وزير الصحة.
وأشارت الوزيرة إلى موجة استقالات الأطباء فى من وزارة الصحة، موضحة أن هناك أزمة أخرى متمثلة فى قلة الخريجين من كليات الطب حيث إن عددهم لا يتناسب مع عدد السكان، ويعد قليل جدا بالنسبة للمعايير الدولية، و60% منهم يعملون فى المملكة العربية السعودية.
وكشفت الوزيرة عن توجيهات من قبل القيادة السياسية بتقديم وزارة الصحة خطة شاملة بشأن إعادة الترخيص كل 5 سنوات للأطباء بناءا على حضورهم مؤتمرات وتدريبات تترجم إلى عدد ساعات لكل طبيب يحصل عليها؛ على أن تتكفل وزارة الصحة جميع المصروفات الأطباء فى هذا الشأن كضمانة لاستمرار تعليم وزيادة خبرات الأطباء، موضحة أنه سيتم الكشف عن تفاصيلها قريبا.

عن Alahlam Almasrih