‫منظمة الحق : لـ هيومن رايتس ووتش‬ ‫الحوار مقبول والتدخل السافر ، والتسييس مرفوض.‬


‫كتب هلال عبدالله
‫قال ” نبيل أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق لحقوق الإنسان في بيانه الصحفي الصادر عنه اليوم «السبت»‬
‫عن تدخل ” هيومن راتيس ووتش ” السافر في الشأن الداخلي المصري لا بد من التمييز بين ملف حقوق الإنسان وبين قضايا الأمن القومي الداخلية، وإجراءاتها القضائية ، والحوار في قضايا حقوق الإنسان مقبول ، والتدخل ، والتسييس مرفوض.‬

‫وأضاف ” أبوالياسين ” إذا كنا نشدد على ضرورة التقدير المتبادل بين منظمات الدول التي تعمل في مجال حقوق الإنسان ، وإحترام التنوع الثقافي فيما بيننا ، وأول من نُرحب بهذا ، ولكن في إطار عدم التدخل في الشؤون الداخلية ” لـ ” دول الجوار ونحنُ المعنين بالدفاع عن حقوق الإنسان في « مصر » وعلى داريا بالشؤون الداخلية ، ونُمييز بين ملف حقوق الإنسان ، وبين قضايا الأمن القومي الداخلية، ونُعالج السلبيات والحد من أي تجاوزات بعيداً عن أي معُتركات سياسية ، وما جاء من «هيومن رايتس ووتش » فيما أصدرتهُ من تقارير مؤخراً وتدخلها السافر ،والمتكرر في الشأن الداخلي المصري ليس من شأنها ويعُد هذا تدخُل وتسييس نرفُضه .‬

‫وأكد ” أبوالياسين ” في بيانه الصحفي الصادر عنه اليوم إلى أن مصر التي تستمد أنظمتها من الشريعة الإسلامية البيضاء أرست نموذجاً راسخاً ، يوفر للإنسان كل الحقوق والحريات، لقيامه على قيم العدل ،والرحمة ، والمساواة ،و«هيمن رايتس ووتش» وغيرها ممن يتدخلون في الشأن الدخلي المصري تحت أسم “حقوق الإنسان ” عليهم بأن ينشغلو ا بــ شؤونهم الداخلية والكف عن المزايدة بمعلومات قد تكون مغلوطة .‬

‫وختم ” أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق لحقوق الإنسان ، بيانه الصحفي الصادر عن اليوم ، أن العالم سيشهد في هذا العام 2019 تقدماً ملموساً فيما يخص حقوق الإنسان في مصر ، ونسعى جاهدين على هذا ، وسنعمل على معالجة السلبيات وتعزيز الإيجابيات ، داعياً منظمة «منظمة هيومن رايتس ووتش » وغيرها من المنظمات إلى الإلتزام بالمواثيق الدولية والأعراف الدبلوماسية، التي تمنع التدخل في الشؤون الداخلية منعاً باتاً ، ولا تجيزه بأي شكل من الأشكال .‬
‫ ‬

عن Alahlam Almasrih