اخبار عاجلة

الجيش الإسرائيلي يفرق فلسطينيين رفضوا اعتداءه على المسجد الإبراهيمي


جريدة الاحلام المصرية
فرّق الجيش الإسرائيلي، مساء الإثنين، فلسطينيين تظاهروا في مدينة الخليل (جنوب) رفضا لـ”انتهاك” حرمة المسجد الإبراهيمي و “الاعتداء عليه”، في حين نددت أوساط رسمية “بالاعتداء الإسرائيلي على الحرم”.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول إن عشرات الفلسطينيين حاولوا، مساء الإثنين، دخول المسجد، لكن الجيش الإسرائيلي أغلق البوابات الحديدية والإلكترونية المؤدية إليه، وفرّق المتظاهرين بالقنابل الغازية، ولاحقهم في أزقة البلدة القديمة من المدينة.

واستجاب العشرات لدعوة وجهتها حركة “فتح” وقوى سياسية وناشطون للمشاركة في مسيرة “رداً على ممارسات الاحتلال الهادفة لتغيير معالم الحرم الإبراهيمي الشريف”.

وقال عضو حركة “فتح”، مفيد الشرباتي لوكالة الأناضول إن المسيرة نظمت “شجبا واستنكارا لما يحدث في الحرم الإبراهيمي، وهدم الدرج لوضع مصعد كهربائي لصعود ونزول المستوطنين”.

من جهته، قال مدير المسجد الإبراهيمي غسان الرجبي لوكالة الأناضول إن السلطات الإسرائيلية هدمت الإثنين أجزاء من درج يؤدي إلى المسجد في الجهة المسيطر عليها إسرائيليا من المسجد.

وأضاف أن أعمال حفر استهدفت حزاما حجريا أعلى الدربزين (حاجز على جانب الدرج) “بما يسمح بربط الدرج مع جسر يحمل مصعدا كهربائيا يخطط الاحتلال لوضعه في المكان”.

وذكر أن “هدم أجزاء من الدرج، فيه تلويث بصري جديد للحرم الإبراهيمي، وعبث بالآثار الإسلامية فيه”.

وذكر أن المساحة التي سيوضع فيها المصعد الكهربائي تبلغ 93 مترا مربعا، في حين أضرت الحفريات المستمرة لإقامة مسار للمستوطنين يوصل إلى المصعد بأربع دونمات (4 آلاف متر مربع).

وعبرت أوساط رسمية فلسطينية عن استنكارها ورفضها للإجراءات الإسرائيلي في المسجد الإبراهيمي.

فقد استنكر وزير الأوقاف الفلسطيني حاتم البكري، في بيان وصل الأناضول نسخة منه “استكمال أعمال بناء المصعد الكهربائي في الحرم الإبراهيمي الشريف”.

​​​​​​​كما استنكرت وزارة السياحة والآثار الفلسطينية في بيان وصل الأناضول مساء الإثنين “اعتداءات سلطات الاحتلال (…) على الحرم الإبراهيمي ومحيطه في الخليل، والشروع بتنفيذ ما يسمى بمشروع إقامة مصعد كهربائي”.

ودعت المجتمع الدولي ومنظمة اليونسكو ولجنة التراث العالمي التابعة لها، والمنظمات الدولية ذات العلاقة “للتدخل ووقف هذا الاعتداء”.

وفي2017 سجلت فلسطين البلدة القديمة في الخليل والحرم الإبراهيمي على قائمة التراث العالمي وعلى قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر بسبب السياسات الإسرائيلية.

وشرعت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، في أغسطس/ آب 2021، في أعمال بناء، تشمل إقامة مصعد داخل المسجد.

وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية، في حينه إن العمل “يشمل إنشاء طريق وصول من ساحة انتظار السيارات إلى ساحة الحرم، ومصعد يسمح للمصلين من جميع الأديان، بالوصول إلى الموقع”.

الاناضول

Related posts

أجهزة الأمن المصرية أحبطت مخطط إرهابي لإغتيال السيسي

Alahlam Almasrih

عااااااجل تحية لهذا لضابط المحترم والانسان

Alahlam Almasrih

الرقابة الإدارية تلقي القبض على عميد كلية التربية