شاشة

المغرب العربي ورحلة المجد الكروي

المغرب العربي ورحلة المجد الكروي

بقلم/ منصورعامر

دون ياقلم المنتخب المغربي أول منتخب عربي وأفريقي يصل الى النصف النهائي في بطولة كأس العالم قطر2022….نصف النهائي يعني المربع الذهبي او مربع الأربعة الكبار في العالم مع فرنسا أمبابي وكرواتيا مودرتش بطل ووصيف النسخة الاخيرة لكأس العالم 2018 في بلاد الدب الروسي والثلوج مع أرجنتينا ميسي الغائب عن كأس العالم منذو أن فاز الاسطورة الكروية العالمية الراحل ديجو ارماندو ماردونا بالكأس عام1986

دون ياقلم….أن المنتخب الكروي المغربي كان يبحث عن رحلة المجد الكروي منذو أول مباراة لعبها في دور المجموعات في هذه البطولة حين تعادلت معه كرواتيا العتيدة سلبيا وسلمت من الهزيمة التي كانت قاب قوسين أو أدنى ليأتي بالمباراة الثانية ويطيح ببلجيكا المصنف الثاني في الفيفا لسنوات عديدة ويسقط بعدها كندا بنفس النتيجة ويتأهل بجدارة كبطل للمجموعة وكانت هذه خطوة أولى نحو رحلة المجد المنشودة….

دون ياقلم أن المنتخب العربي المغربي ومن خلفه كل العرب وفي دور الثاني ومايسمى بالدور16 روض الماتدور الاسباني وثيرانه النجوم احد الفرق المرشحة لنيل الكأس وهزمهم في حلبة الصراع الكروي بل وجننهم بالعملاق العربي المغربي البونو ياسين العارف والخبير بهم والمحترف في اقوى دوري عندهم في العالم والمدافع الاول عن شباك أشيبيلية والحارس الافضل بدوريهم عام2021 ويعد حتى اللحظة أفضل حارس في كأس العالم المكسو بالنكهة العربية الخالصة تنظيما وارضا وجمهورا قطر2022 حتى الان والذي صد هو وقائمه ثلاث ركلات لثيران أسبانيا الكروية الذي أضاعوا الطريق وأخرجهم أسود الاطلسي الأبطال من حلبة الصراع لرحلة المجد الكروي المغاربية

دون ياقلم..أن العاشر من ديسمبر2022 يوم تاريخي كروي عربي وأفريقي وأنجاز لايوصف بوصف عابر…
انه تاريخ لرحلة مجد للمنتخب العربي المغربي لانه اطاح بالبرتغال بطل أوروبا والطامح مع نجمه الذهبي كريستيانو رونالدوا صاحب الكرات الذهبية العالمية الاكثر المباريات الدولية لعبا حتى اليوم 197 مباراة للفوز بكأس العالم ، لكن أسود الأطلسي أفترسوه وقهروه واخرجوه مع زملاءه باكيا فاقد لأعصابه…

كم انت عظيم ياأيها المنتخب المغربي العربي وأنت تخوض غمار الرحلة في رحلة المجد الكروي العالمي وتضع قدمك بين اقدام أسرة الكبار الكروية في العالم أو من يسموهم بمربع الذهب…واحمد الله وأشكره أنني توقعت وصول فريق أفريقي للمربع وقد اكرمني الله بتوقعي في وصول منتخبنا العربي الافريقي اسود الاطلسي…اللذين اغرقوا حتى الان سفن احفاد المستكشفين الاسبان والبرتغال لرأس الرجاء الصالح بالمحيط الاطلسي في الادوار الاقصائية في واحدة من أهم البطولات العالمية تنظيما وارقاما قياسية محطمة والمليئة بالمفاجأت الكروية

دون ياقلم…أن الارتقاء للمهاجم المغربي العربي يوسف النصيري حينما سجل هدف الفوز برأسه بشباك البرتغال كان ارتقاء تاريخي وسجل رقما قياسيا 2,78 يفوق كل الارتقاءات السابقة لكريستيانو رونالدو التي بلغت2,56 اكبرها ، اضافة انه هداف المغرب الاول بكأس العالم بثلاثة اهداف

دون ياقلم…أن المنتخب المغربي كتب التاريخ كما غرد اليساندرو بلبيرو نجم أيطاليا الذهبي لنسخة2006 لكأس العالم حينماكتب المغرب يكتب التاريخ بكأس العالم في قطر….2022م. بعد الفوز التاريخي على البرتغال …تاريخية لان المغرب صعد الى المربع الذهبي لأول مرة…لكن المغرب في تاريخ كأس العالم وتحديدا في كأس العالم 1994 بامريكا كان قد هزم البرتغال بنتيجة1/3…يعني البرتغال غارقه في الاطلسي منذو عام1994….ولايمكنها ايقاف الاسود من فريستهم والانظار الان تشدنا الى التهام الديك الفرنسي بموقعة الاربعاء القادم…ولا مستحيل أمام المنتخب العربي المغربي في رحلة المجدالكروي والتتويج في منصة الشرف الأولى

دعواتكم لأسود الاطلسي اللذين افرحوا العرب من الخليج الى المحيط بهذا الانجاز الكروي الرائع بالفوز مساء الاربعاء القادم لاستكمال رحلة المجد الكروي نحو الذهب

Related posts

بتقنية حديثة وتصميم عصري أنيق العلامة التجارية الفرنسية للهواتف الذكية (ويكو) تطلق أحدث هواتفها الجديدة «WIKO 10» وسماعات «WIKO Buds 10 » بالمملكة

Alahlam Almasrih

الطريجي رئيساَ لجمعية الكشافة الكويتية

Alahlam Almasrih

تطلق غرة رمضان 1443 بحلتها الجديدة لجنة “مسابقة عبداللطيف بن دايل الرمضانية” تنهي اعدادها لنموذج للمسابقة

Alahlam Almasrih