شاشة

ماذا …. بعد الجلاء ؟

ماذا …. بعد الجلاء ؟

بقلم الدكتور عوض أحمد العلقمي

لا أظن أن في شعبنا – خاصته وعامته – من يجهل  أن معنى يوم الجلاء هو يوم رحيل آخر جندي من قوات الاحتلال البريطاني من أرض الوطن ، كما أنني لا أعتقد أن في شعبنا من لايعلم أن ماقام به الشعب قاطبة من تكاتف وتآلف وتعاون لتقديم التضحيات حتى تحقق له تنظيف الوطن من درن الاحتلال إنما لأنه ينتظر بعد ذلك مستقبلا مفعما بالعزة والكرامة والحرية والسيادة والاستقلال فضلا عما يأتي في طليعة ما أشرت وهو رفاه العيش والرخاء الاقتصادي والتطور العلمي والصحي ، وقبل ذلك كله الأمن والسكينة وحرية الفكر .. أليس ذلك ماكان يتطلع إليه هذا الشعب الطيب  من بعد جلاء المحتل البريطاني ؟ بلى هو ذاك ماقاتل من أجله الشعب ومضى ينتظره إلى يومنا هذا ، ومع ذلك كله مازلنا نطلب من الشعب أن يغني ويرقص في مناسبة يوم الجلاء فقط .. صحيح أنه قد تحقق شيء من أهداف الثورة لاسيما في العقد الثاني من زمن مابعد الثورة إذ بنينا جيشا لحماية البلاد ، ومنظومة صحية وتعليمية مجانية ، وأمنا مرعبا للمواطن في أرجاء ربوع الوطن ، لكننا لم نستطع الصمود أمام جنون الصراع الدامي من أجل الوصول إلى السلطة ،  وانهيار الكفيل الأجنبي  ؛ لذلك لماذا لانجعل من أيام ذكرى الجلاء مناسبة طيبة للمراجعة والوقوف بجدية أمام أخطاء الماضي وإخفاقات الحاضر وأهوال المستقبل المجهول ، ونضع الشعب معنا في معرفة الحقيقة وتحمل المسؤولية ، ونتحدث بكل شفافية عما يجب أن نفعله اليوم وقد تجاوزنا خمسين سنة من الإخفاقات ، ونطلب من الجامعات ومراكز البحث العلمي أن ترفدنا بدراسات وطنية صادقة لمعالجة الوضع المزري الذي يعيشه المواطن اليوم  ، أما أن نمضي في غينا والكذب على شعبنا ، فالأمر ينذر بكارثة حقيقية ستأتي على الجميع ولن تستثني أحدا … من غير ذلك  كيف سنبني هذا الوطن وكيف سنحقق الرفاه للمواطن والحياة الكريمة ونحن لانعترف بالإخفاقات ولانتقبل الحقيقة ؟؟؟ كيف نستطيع الاحتفال بالذكرى الخامسة والخمسين ليوم الجلاء ونحن في جوع وخوف وأمراض وتجهيل ؛  المحسوبية والحزبية والأيدلوجيات تنخر في جسد هذا الشعب ؛ يحارب النزيه الشريف الصادق ، ويزكى اللص الفاسد الكاذب ، ماذا بقي من القيم النبيلة والأخلاق الفاضلة بعد أن هيمن النفاق وتربعت المناطقية ….؟

Related posts

الداخلية تعلن إستمرار فعاليات المرحلة الـ22 من مبادرة “كلنا واحد” لتوفير السلع للجمهور بأسعار مخفضة

Alahlam Almasrih

العلي يترأس اجتماع اعلامية رواد العرب الثالث عن بعد

Alahlam Almasrih

العم علوي صاحب (المايكروباص)

Alahlam Almasrih